ما هي التجارة الالكترونية ؟ أنواعها وكيف تقوم بها في 2021

تطورت التجارة الالكترونية منذ باديتها من نواحٍ عديدة، كما أثر تطورها على حياتنا وعادات شراءنا. دعونا في هذا المقال نلقي نضرة عليها وعلى مستقبلها وكيفية البدء فيها.

ما هي التجارة الالكترونية

يمكننا تعريف التجارة الإلكترونيةـ المعروفة أيضًا باسم التجارة عبر الانترنت أو E-commerce بالإنجليزية على أنها أي شكل من أشكال البيع والشراء التي تتم عبر الإنترنت.

يعود تاريخ بدأ التجارة الإلكترونية الى 11 أغسطس 1994 حين باع رجل قرصًا مضغوطًا من فرقة Sting الموسيقية لصديقه من خلال موقعه الالكتروني NetMarket. هذا هو المثال الأول للمستهلك الذي يشتري منتجًا من شركة عبر شبكة الإنترنت – أو “التجارة الإلكترونية” كما نعرفها اليوم.

منذ ذلك الحين، تطورت التجارة الإلكترونية لتصبح أسرع أسواق البيع نمواً. استفاد الافراد والشركات من التجارة الإلكترونية، حيث مكنتهم من بيع سلعهم وخدماتهم على نطاق لم يكن ممكنًا مع التجارة التقليدية.

كيف تعمل التجارة الالكترونية

أنواع التجارة الالكترونية

يمكننا تصنيف أنواع التجارة الإلكترونية حسب الأطراف المتدخلة الى أربعة أنواع رئيسية.

  1. من التاجر للمستهلك (B2C): عندما تبيع الشركة سلعة أو خدمة لمستهلك فردي (على سبيل المثال، يمكنك شراء زوج من الأحذية من متجر عبر الإنترنت).
  2. من تاجر إلى تاجر (B2B): عندما تبيع شركة ما سلعة أو خدمة إلى شركة أخرى (على سبيل المثال، تبيع شركة ما برمجيات كخدمة للشركات الأخرى لاستخدامها)
  3. من مستهلك إلى مستهلك (C2C): عندما يقوم مستهلك ببيع سلعة أو خدمة لمستهلك آخر (على سبيل المثال، تبيع أثاثك القديم على eBay لمستهلك آخر).
  4. من المستهلك إلى للتاجر (C2B): عندما يبيع مستهلك منتجاته أو خدماته إلى شركة أو مؤسسة (على سبيل المثال، عندما يقوم شخص باشهار لشركة على حسابه على الانستقرام ).

مزايا التجارة الالكترونية

للبيع عن طريق الانترنت عديد المزايا

كيف تعمل التجارة الالكترونية

مستقبل التجارة الإلكترونية

يتوقع الباحثون أن مستقبل التجارة الإلكترونية مشرق.

من المقدر أن تصل مبيعات التجارة الإلكترونية العالمية بحلول عام 2020 إلى 4.135 تريليون دولار، مما يجعل التجارة الإلكترونية صناعة متنامية ومربحة.

بحلول عام 2022، من المتوقع أن تصل إيراداتها في الولايات المتحدة وحدها إلى 638 مليون دولار وهذا رقم كبير جدا.

كمت يرى الكثير من الأميركيين الآن أن التسوق عبر الإنترنت أمر لا بد منه: يقول 40٪ أنهم لا يستطيعون العيش بدونه.

شاهد: احصائيات عن التجارة الالكترونية.

لكن ماذا عن الدول العربية؟

يشهد سوق التجارة الالكترونية في الوطن العربي نمو كبير هو الاخر. فبحلول عام 2020 من المتوقع الى يصل حجمها الى 13.4 مليار دولار. وذلك يعود لتزايد عدد مستخدمي الانترنت في الاونة الاخيرة بالاضافة الى تطور نظم الدفع الإلكتروني، وخدمات الشحن، والتوصيل. وهو مايشكل فرصة هائلة للدخول في هذا القطاع المربح.

تشير بيانات وزارة التجارة الأمريكية إلى أن مبيعات التجارة الالكترونية تبلغ في المتوسط ​​حوالي 9.1٪ من إجمالي مبيعات التجزئة. هذا يعني أنه لا تزال هناك فرص لا نهاية لها للعلامات التجارية لإطلاق موقع ويب للتجارة الإلكترونية وتوسيع انشتطها.

كيف تبدأ التجارة الالكترونية

على الرغم من أن إنشاء متجر إلكتروني لم يعد بالامر صعب وقد يستغرق أقل من يوم واحد، إلا أنه ان كنت تريد الدخول في تجارة إلكترونية مربحة فيجب ان تمر ببعض الخطوات والقرارات.

1-اختيار المنتج

تتمثل الخطوة الأولى لبدء مشروع تجارة إلكترونية في تحديد المنتجات التي ستبيعها. يمكن أن يكون العثور على فكرة مربحة عملاً شاقًا، لذا كن مستعدًا للقيام ببعض الجهد والتفكير الجاد. من الضروري أن تختار منتجات ذات هوامش ربحية تتيح لك تحقيق ربح وتوسيع نطاق العمل في المستقبل. بمجرد معرفة ما تريد بيعه، ستحتاج إلى تحديد كيفية صناعته او الحصول علىه.

2-إجراء البحوث والتخطيط للمستقبل

بعد تحديد فكرة المنتج ستحتاج للقيام ببعض البحوث والتخطيط، ومن أهم المجالات التي يجب ان تنضر فيها ستكون منافسيك واستراتيجية التسعير والقيمة المضافة الخاص بك. في هذه المرحلة، من الجيد أيضًا صياغة خطة عمل لمساعدتك على تخديد استراتيجيك والتهديدات أو عقبات محتملة.

3-قم ببناء علامة تجارية

الآن لديك فكرة منتج واعدة ونظرة عامة واضحة على السوق، فقد حان الوقت للبدء في التفكير في العناصر الأساسية لمتجرك، مثل اسم العلامة التجارية واسم الموقع الشعار الذي ستعتمده.

بناء متجرك الالكتروني

5-التسويق له